الاستقبال Plan du siteخريطة الموقع FAQأسئلة/أجوبة Liens utillesمواقع مفيدة Contactez-nousاتصل بناAccueil
البحث :
أضف إلى المختارات طباعة الصفحة RSS Facebook انشر على المستجدات الأرشيف

Déposer un signalement


ديسمبر 2019
LuMaMeJeVeSaDi
1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031

   رسائل اخبارية
 الاسم واللقب :
 البريد الإلكتروني *:

   المنظومة المعلوماتية
 المندوب :
 المعرف :
 كلمة السر :

المبادئ الأساسية لحقوق الطفل

المبادئ الأساسية

تنحدر المبادئ الأساسية من الاتّفاقيّة الدّولية لحقوق الطّفل التي تستند على فلسفة، هي في مقام الرّوح من الجسد، ويُطلق عليها المبادئ العامّة، والتي جاءت كلّ موادها الأربع والخمسين، لتحقيقها.

وهي تمثّل أفضل إطار معياريّ لبناء عالم جدير بالأطفال، كما يطمح قادة العالم الذين التزموا بالعمل على بنائه في قمّتهم الثّانية بنيويورك عام 2002، والمبادئ العامّة هي:

  مبدأ الحقّ في المشاركة   مبدأ الحقّ في الحياة والبقاء
  مبدأ مصلحة الطّفل الفضلى   مبدأ عدم التّمييز
 
  تعترف الاتّفاقية بالأطّفال "كمواطنين قانوناً"، ولذلك تشدّد على تشريكهم في جميع الأعمال والقرارات التي تؤثر عليهم وفقاً لنضجهم ولتطور قدراتهم. وتشجيعهم ودعمهم ليصبحوا أدوات للتّغيير، وإتاحة الفرصة لهم ليعبّروا عن آرائهم بحرّية ويشاركوا الآخرين فيها، ويحصلوا على المعلومات والأفكار وينشرونها ليتمكّنوا من بناء مستقبل أفضل.   تمّ إقراره أيضاً في أبرز الأدوات الدّولية لحقوق الإنسان باعتباره مبدأ محوريّاً يحكم كلّ الحقوق الأخرى، وهو في مجال الطّفولة يسعى إلى توفير أفضل بداية ممكنة للرّضّع، ورعاية الحوامل، والتّحصينُ ضدّ الأمراض المعدية والسّاريّة والمتوطّنة، والتّغذية المتوازنة، والحفز النّفسي، وتوفير بيئة سليمة وصحيّة، وتعزيز تطوّر ونموّ الطّفل المتوازن، خاصّة من خلال اللّعب والتّسلية والتّعليم الأساسيّ النّوعي، والمشاركة في الأنشطة المدنيّة والثّقافيّة والمجتمعيّة.   يشكّل منظومة أخلاق تقتضي إبلاء مصلحة الطّفل الفضلى الاعتبار الأول، وإعلاؤها فوق كلّ الاعتبارات الأخرى، وبذلك يشكّل هذا المبدأُ المحور التي تدور حوله كلّ حقوق الطّفل المقرّرة في الاتّفاقيّة والهدف الذي تسعى من أجله.   وهو مبدأ محوريّ يحكم كلّ الحقوق المقرّرة للأطفال، وقد تمّ إقراره في أبرز الأدوات الدّولية لحقوق الإنسان، و ينصّ على حقّ تمتّع الطّفل بجميع حقوقه دون أيّ شكل من أشكال التّمييز، سواء ذلك القائم على أساس عنصر الطّفل، أو والديه، أو الوصيّ القانونيّ عليه، أو لونهم، أو جنسهم، أو لغتهم، أو دينهم، أو رأيهم السياسي، أو غيره، أو أصلهم القوميّ، أو الإثنيّ، أو الاجتماعي، أو ثروتهم، أو عجزهم، أو مولدهم، أو أي وضع آخر.  

 

  سلك مندوبي حماية الطفولة

  منظومة حماية الطفولة

  نشر ثقافة حقوق الطفل

  النشريات

نشرية احصائية حول نشاط مندوبي حماية الطفولة 2013

Délégué à la Protection de l'Enfance
Conception & Réalisation : Solutions.Com ©2011